[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
قرار 
التاريخ:  القراءات:(1188) قراءة  التعليقات:(2) تعليقان  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : أيمن مصطفى الأسمر  
في لحظة خروجه يسطع قرص الشمس متوهجا في سماء زرقاء شديدة الصفاء، فتهطل الأمطار بغزارة لا مثيل لها من قبل، تمتلئ الشوارع والميادين بالمتظاهرين والمعتصمين لأسباب لا حصر لها، فتسير السيارات بأنواعها وأحجامها المختلفة على الأرصفة، يتزاحم المتسربين من المدارس والمعاهد والجامعات بمقاهي الإنترنت، فتغلق أبوابها توفيرا للنفقات وتشجيعا للتعليم الإلكتروني، تخلو المؤسسات الحكومية والخاصة من العاملين بها، فيحل الجمهور محلهم لقضاء مصالحهم بأنفسهم، يترك الفلاحون والعمال البسطاء الحقول والورش والمصانع ويهاجرون إلى الخارج، فيتفاخر كبار المسئولين في الدولة بانتشار مواطنيهم بدول العالم المختلفة للسياحة والتسوق، يهجر الشيوخ المساجد ويتفرغون لممارسة السياسة، فيعتلي الأدعياء والجهال المنابر، ينشغل رجال الشرطة بملاحقة الأبرياء وقليلي الحيلة، فينتشر اللصوص والبلطجية في الشوارع لحفظ الأمن، تتكاثر الأوراق النقدية في أيدي الناس، لكنهم لا يجدون ما يشترونه، يقرر لحظتها أن يؤجل ميلاده لأجيال قادمة.

أكتوبر 2013

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007