[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
لقاء 
التاريخ:  القراءات:(277) قراءة  التعليقات:(0) لا يوجد تعليق  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : ميسون المقطري  

يتسرب الملل عبر مسامات الصمت ،تروح الساعة المعلقة عن نفسها بعد الثواني المتلاحقة ،تتململ اﻷريكة تحت وطأة جسده المرتخي ،ينتزع نظارته ويزيحها جانبا قبل أن يغمض عينيه المجهدتين .

يراها مقبلة تلوح بيدها فيبتسم ،تدنو منه هامسة:

عدت شابة..مارأيك؟ .

يتأمل وجهها الجميل :هكذا كنت أراك دائما.

-أنت أيضا عدت شابا!! .

تباغته جملتها فيرفع أصابعه ليتحسس التجاعيد التي لازمته سنواته اﻷخيرة

يغمر الحجرة نور ساطع

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007