[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
مصباااااااااااح 
التاريخ:  القراءات:(6783) قراءة  التعليقات:(2) تعليقان  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : فهد المصبح  
مصباح كبتن فريقنا ونحن صغار .. كل مؤهلاته أنه امتلك كرة من أمه ، وصافرة من أبيه ، فنصب بلا منازع قائداً للفريق أمام أعيننا الزائغة على ما في حوزته .. كان مصباح نحيل الجسم في عينيه حول لا يحسن اللعب ، لكنه يستطيع إخراج أيٌّ منا حتى لو اضطره الأمر إلى أخذ كرته ، والذهاب بها إلى منزله , عندها سينال المتسبب في ذلك ما يفوق الطرد ، وبدأ اللعب سريعاً ، وكلنا أمل أن يسجل مصباح هدفاً لتكتمل فرحتنا ، ونحظى بملابس الفريق التي وعدنا بها أبوه ، وفي خضم اللعب وتوهج الحماس وتصاعد غبار الحارة .. كانت الكره مصوبة إليه بقوة .. خبطت فيه ، فدوى لها جسمه الضئيل ، ثمّ دخلت المرمى الحجري .. التقط مصباح صافرته من على الأرض ، ثمّ أطلقها معلنة الهدف ، وفي أثناء توجهنا إليه لعناقه ، وجدناه يبكي بحرقة ألم الضربة .

الدمام 1420هـ

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007