[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
استقالة استقالة
التاريخ:  القراءات:(7289) قراءة  التعليقات:(8) تعليقات  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : ظافر الجبيري  


استقالة


كان مستشاراً للزعيم, قامت الحرب, صاغ أكبر الكلمات , وضع أقوى الخطابات حماسة , دعا لكل مكارم النضال والصمود , وحث  – على لسان الزعيم – على الوحدة والتماسك ... حصل ما حصل  .. انهزم جيش النظام .. وقعت العسكرتاريا في قبضة الهزيمة للمرة الخامسة أو السادسة,لا أحد يتذكر الرقم بسهولة. كان المستشار ينتظره دورٌ أخطر , تلميع النظام بثوبه الجديد المتهالك , سيتم التركيز على أهم أنواع النصر : بقاء الرمز حياً .. استمرار النظام استعداداً لمعركة أخرى ضد العدو.


دخل مكتب الزعيم مكلَّلاً بالعار والصمت . جاء ،لا ليحمل تزْويق الهزيمة . قدّم ورقة مليئةً بالاستقالة مشبّعة بالانسحاب من النصر الأخير!


  طُلب منه صمود يليق بالطبقة العليا : ابق منعّما بالقادم من النكسات . تنتظرك سطور صاخبة , تكتبها , تكتب لك ولنا الخلود , حروف جهورية تمر تحت قلمِك السبّال , حناجر مسؤولين ستزدان بعباراتك الرنانة, إعلام جديد ستُضخُّ فيه روحُ جديدة , ستكون عراّباً لمنظومة الدفاع عن الوطن ضد من قالوا بالهزيمة . ستوضع طوع أمرك كل الإمكانات من جديد.


وضع الورقة على طاولة الانتصارات . كان آخر سطر فيها يقول: "استمعتُ إلى كلماتي كثيراً , كما استمعتِ الحشودُ الصابرة ، سأجلس منذ الغد مع أولئك الذين لا يملكون سوى الاستماع!


w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007