[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
عبـــــــــور مها راجح
التاريخ:  القراءات:(7146) قراءة  التعليقات:(39) تعليقاً  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : مها راجح  

كنــت أسير في الشارع ليـــلاً..مَرَرتُ برجلٍ عجوز يُحاول العبور إلى الرصيف الآخــر..يتراجع بعد عدة خطوات


أعتقد أن مجرد المحاولة ثقيلة عليه ..انتبهت أن العربات لا تأبه له..هل كبر سنه صار عائقا لتعاطفهم؟؟


هل يريد مساعدة ؟؟..كنت خائفا أن أسأله


هل يتقبل مساعدتي؟؟هل أفشل في التعامل معه؟؟ربما لا يحب الأطفال ..هل سيعاقبني على عملي؟؟انا لا أريد أذيته كما يعتقد الكبار في السن


أشعر بالذنب لعدم مبادرتي بالمساعدة ..هل أملك الشجاعة أمام هذا الرجل العجوز الفقير؟؟


إنه يطلب من العربات أن تدعه يعبر..ينتظر بفارغ الصبر لدوره..ربما تعددت محاولاته كثيرا 


حينها قررت المساعدة..أمسكت بيده..و عبرنا ..توقف ..أدار مرة أخرى ..قال  وهو برسم ابتسامة ماكرة (هيا نعبر مرة أخرى )


 


 


**

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007