[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
رصاص حيّ رصاصٌ حي
التاريخ:  القراءات:(5555) قراءة  التعليقات:(8) تعليقات  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : ظافر الجبيري  

                                        

   ليس هناك أجمل من أن تسند ظَهراً أضناه البردُ إلى قلب امرأة قُدّت من دفء.

ها قد دعا القلبُ و هرول العمرُ وسار الماضي محملاً بذكراه نحو الدار الهاجعة في طرف القرية، باندفاع، واصلَ قهرَ الحُلكة البيضاء وسطوة الشتاء. كما يفعل الحبُّ بقلبين، ساوى الضبابُ الأبيض بين الليل والنهار!  يتلمسُ العاشقُ طريقه، ينهمر خطوُهُ بخفّة قطراتٍ ندية ، بقلبٍ صاعدٍ إلى  أطراف الأصابع  يطرق بحذر، يَفتح البابَ مَن لا يدري شيئاً عن الموعد. قلبٌ راعشٌ يضرب بجناحيه ،عصفور  كان بانتظاره وابل من رصاصٍ حي ّ.. ريش  متطاير وقدمان تلونتا بالنجاة وقلب مرهون للفزع   .. مشهدٌ نصفُه جافلٌ تحت ساقين هاربتين، ونصفُهُ الآخرُ رابضٌ وراء الباب ، مشهدٌ أطلق  سؤالاً ضبابياً :  تُرى ، أما زالتِ  المرأة ُحية؟

 

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007