[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
حَدَّقَتٌ في لا شيء 
التاريخ:الأحد 4 نوفمبر 2012  القراءات:(4705) قراءة  التعليقات:(16) تعليقاً  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : دكتور محمود عبد الناصر نصر  
علا صدرها.. أفلتت منه زفرة.. زمت شفتيها.

حَدَّقَتٌ بعينيها في لا شيء.. الشيء يتراءى لهما.

تمتمت شفتاها.. ازداد الشيء وضوحاً.

سرت رعدة في أوصالها.. رأته شاخصاً أمامها.

خفق قلبها.. شهدت مولد البسمة على شفتيه.

تصارعت أنفاسها.. فتح لها ذراعيه.

تحركت قدماها.. شعرت بإرادتها تخونها.

تدانت المسافات.. قاومت.. شيء فيه يجذبها.

ما زالت البسمة تتراقص على شفتيه.

نظراته كاللهيب.. كالشرر.

أحست بوجيب قلبها قد اصطرع.. كاد يحطم الضلوع.. شهقت.

صار بينهما قاب قوسين.. بل أدنى.. تلاشت المسافات.

اختلطت الزفرات.. الخفقات.. ما زال الصمت خير الشاهدين.

أحست بسخونة على خديها.. رفعت يدها تمسح دمعها.

عادت عيناها تحدقان في لا شيء.

* * *
* * *
* * *
**

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007