[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
أكفــــــــــان حـــــــــــب 
التاريخ:السبت 20 ابريل 2013  القراءات:(4381) قراءة  التعليقات:(2) تعليقان  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : دكتور محمود عبد الناصر نصر  
هاتيك صورته.. وهبها حبه.. وهبها قلبه.. لقَّنها دروس الحب.. مضى.

ذهب الجسد إلى عالم الأبدية.. ذهب معطراً بقطرات حمر.. ظلت الروح تزفزف في عالم الخلود.

حلَّقت سحابة من الحزن فوق وجهها.. أربد جبينها.. و جذوة نار بين الضلوع تتأجج.

ارتعدت أصابع لطالما داعبتها أنامله.

سرت الرعدة إلى الصورة.. تأرجحت.. أخفتها قبضتها.. أدفأها صدرها.

عادت تحملق في عينيه.. بسمته تفترش شفتيه.

تدفق الدمع هطالاً.. عسف جفونها.. تقاطر على خديه.

عيناها لا تفارق عينيه.. خرست الألفاظ.. تحدثت اللحاظ.

تراءت شفتاه تتحركان.. خالتهما تهمسان.. ذات الهمس.. لطالما آنسها.. ليته ما سكت.

"أحبكِ".. رأتها مرسومة على مبسمه الرفاف.

تمايل الرأس.. تعالت الصورة. لامست شفتاها شفتيه.

غصَّت الآماق بالدمع.. بلت دموعها وجنتيه.. سقت الشفاه العطشى.

قلَّبت الصورة بين أصابعها.. سقطت نظرة حرَّى على ظهرها.

حروف تراقصت أمام عينيها.. غيَّم سخين الدمع رؤيتها.. عصرت أهداب عينيها.. قرأت..

"إلى حبي.. وكل حبي".. آه ثم آه أيها الحب.

انطلقت زفرة كاد القلب المتضعضع منها أن ينخلع من موضعه.

شهقة ثم أخرى.. علا صدرها.. هبط.. صارت المقل كالشرر.

امتدت يدها إلى منديل.. سقاه الدمع فأشبعه.. آخر.. خفف السيل عن خديها.

ثالث جاء يواسي الجفون المحرقة.. لامس مكامن ألم.. هيج أشفارها.

نكأ جرحاً يأبى أن يندمل.. كلما سُد منبع سالت منابع.

ذهب بثوبه الأبيض.. ذهب وقد زينته قطرات.. سائل أحمر.. جسد مضى.. حب بقى.

واحر قلباه! واحر دمعاه!

اجتر القلب آلامه.. تقطع نياطه.. قلب خواء.. به الريح تتهادى وتصفر.

جاء منديل يزيل قطرات دمع من على وجهه.

لم يجد حينها من يزيل قطرات حمر من على جسده.

لفت الصورة بمناديلها.. رطَّبت وجهه بدمعها.

لفوه ببياض.. عطَّر سائله الأحمر أثوابه.. لا تدري هل جف وبرد أم ما زال ساخناً ثجاجاً.

عادت الأصابع ترتعد.. ضاقت قبضة يدها على ما احتوته.. ارتفعت.. ضمته إلى صدرها.

وللقلب المصدوع نشيج.

* * *
* * *
* * *
* * *
**

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007