[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
فيروز 
التاريخ:الخميس 17 ابريل 2014  القراءات:(4564) قراءة  التعليقات:(3) تعليقات  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : دكتور محمود عبد الناصر نصر  
"سألوني الناس عنك يا حبيبي".

طربت الأذن.. سهم الفكر.. دمعت العين.. تمتم اللسان.

سألوني الناس.. آه من سؤال ملحاح.. تفاديته فأصابني.. هربت منه..لاحقني.

"ما اسمه.. ما رسمه.. ذاك الذي سلب منكِ اللب واللباب؟" اعتدت ذا السؤال.

"ليل العاشقين له آخر.. أما لليلكِ من نهاية؟" برمت منك أيها السؤال؟

"لقاء الأحبة في الغد.. متي يأتي غداكِ؟" برَّح السؤال بقلبي كما عقلي.

تداعت عليَّ أسئلة.. تكأكأت على عقلي كلمات.

أتمتم.. أهمهم.. لا أكاد أبين.. والسر في القلب مكنون.

أقول أراه في زرقة الفيروز.. زرقة السماء.. وقد انقشع غيم.. كنا تحت زرقتها نتهادى.

أخاله في خضرة الفيروز.. خضرة الزرع من ريا نداه.. أراك تراه يا صاح.

أسمع همساته في حفيف شجر طالما أظلنا فثملنا.. ألا تسمعه أيها السائل؟

أشتم ريحه في نسيم البحر.. زرقة البحر من صفاء قلبه.. أما زلت تجهله أيها المتقصي؟

لا أراهم قد اهتدوا.. حار دليلي لإفهامهم.. بح صوتي.

عد إليَّ بجسدك فروحك معي.. عد حتى يراك من بالبصر ينظرون ولا تنظر قلوبهم.

عد متوجاً بزرقة السماء.. بزرقة البحر.. بخضرة الزرع.. بحب في انتظارك.

عد فسؤالهم أرجأته لك.. فلتجب عليه.

* * *
* * *
* * *
* * *
* * *
* * *
* * *
*

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007