[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
عن الظل ق.ق.ج
التاريخ:  القراءات:(776) قراءة  التعليقات:(0) لا يوجد تعليق  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : أحمد خضرى عرابى  

تحالف

ظلى القديم جلس مع ظلى الجديد جلسة طويلة وودودة كى يحكى له تاريخ حياتى القديمة

اتفاق

اتفق الظل مع الجسد على أن يتبادلوا الأدوار فيزحف الجسد على الأرض ويمشى الظل منتصبا خشية ان تقع السماء على رأس الجسد

طبوغرافيا الظل

اتفقوا على قياس حجم ظله على المبانى وفى الشارع وفى المنزل وفى المسجد وبين الأصدقاء وبين الأعداء وفى كل وقت وحين ، ولكنهم حين وجدوه يمشى على الماء عجزوا عن قياس حجم ظله ، لأن ظله غرق عندما حاول أن يتبعه

ظل للظل

حين أراد الظل أن يكون له ظل ذهب إلى أقرب جسد وطلب منه أن يكون ظلا له

مدينة الظلال

حين أرادت الظلال أن تكون مدينة لها وتنفصل عن الأجساد أدركت أنها لا تستطيع فعل أى شئ بدون جسد واحد على الأقل ، فقررت العودة لعملها القديم فى ملاصقة الأجساد

فائدة الظل

حين أدركت الأجساد أن ظلالها ليس منها أى فائدة إلا تحديد الوقت ، قررت تحطيم كل ساعات المدينة

إدراك

حاولت أن أمسك الظل فأدركت ان الظلال لا تعرف الصدق أو الحياديه

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007