[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
رحلت رحلت
التاريخ:الاثنين 16 مايو 2016  القراءات:(1205) قراءة  التعليقات:(2) تعليقان  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : ظافر الجبيري  

   في قمة الحاجة إليها  ( حلت) ، منذ زمن لا يجد قلبها ولا الصوت الممتزج بأذنيه .. قضى سحابة نهاره في العمل : في اللجنة المنظمة كان .

     اجتماع ..ورش عمل ..طلب شايًا ، أَحضره العاملُ  ساخنًا فوق ما يُحتمل ،على النافذة التي تقع خلف ظهره مباشرة.. وضعه ليبرد .

قال..  وأصغى ..  كانت الكلمات تخونه والصوت لا يكاد يغادر شفتيه ..لم تكن بينهم ... قالوا كلامًا كثيرًا لا  يشبه كلامها.

 أنهى المتحدث ورقة طويلة وعرضاً مرئياً   

   ورقةً تهفهفها الريح  الداخلة عبر الشباك كان  .. انتهى البرنامجُ..ودعهم استدار ..شرب الشاي، مدّ نظراته إلى الشارع وأرسل قلبه إلى الصمت .

                                             أبها  15/6/1437هـ

 

 

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007