[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
رخصة سياقة... ق ق ج
التاريخ:  القراءات:(133) قراءة  التعليقات:(0) لا يوجد تعليق  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : السعيد موفقي  
لم تكن لديه فكرة واضحة عن السياقة ، كل ما في الأمر وجد نفسه يمسك المقود بشدّة ، كالخائف من خاطف ، يتلفّت ذات اليمين و ذات الشمال ، ثم ينظر إلى المرآة و هو يهزّ رأسه و يشدّ بجمعه على ربطة العنق المضغوطة بشدّة ، خدّاه يضمران حدّ توقف أنفاسه و سيجارته تتوهّج بين شفتيه المرتعشتين ، اندفع إلى تشغّيل المحرّك كطفل نزق إلى لعبته ، و لكن بصعوبة ، (الجينيور) يهمس في أذنه كالمختلس : لا تضغط على المكابس دفعة واحدة و سأله : هل قرأت "القيد و الكود " جيّدا ؟ ، انتبه هو متذكّرا أنّه لا يحسن القراءة و التمييز بين الأشكال ، إنّما الوعد ، ثم التفت إلى (الجينيور): و لكنّنني دفعتـــــ...! ساعتها كانت الرخصة جاهزة...


- الجنيور : المهندس الذي يمتح السائق رخصة السياقة بعد اجتيازه لاختبار ميداني...
- القيد و الكود : كتابان ضروريان للسائق المتعلم...

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007