[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
نجمنا القطبي 
التاريخ:  القراءات:(7170) قراءة  التعليقات:(7) تعليقات  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : خالد عبد العزيز القرني  
نجمنا القطبي لم، يدلنا دسته غيمه كنا نظنها عابره وان لم تعبر( فالبر ليل وعذراء ودله )

لا ندري أي الدروب نسير والدروب، متشابهات ملتقى طرق عنه نغيب واليه نعود منذ أن تركنا أبينا وغدى يتسكع في السماء! في البر تتبعنا خطاه عرفناها كانت خطى خائفة تدسها حجب كثيرة وغيمه.. غزا سماؤنا سرب من نجم احمر واصفر.. منذ ألف عام والغرباء دخلوا بيتنا اقنعوا أمنا المريضة بإجراء العملية؟

مؤشر الوقود امامى يعلن النفاذ!

حتى من كانوا معه سألناهم كانوا ممددين سيقانهم متلذذين بشمس الشتاء الدافئة وينفثون متاعبهم في فساد ألازمنه وسفاهة الشباب وآخرون يمرون متعطرون يتمنطقون بكلام رتيب يبتاعونه؟؟

أنا ومن معي عبرنا دروب التيه جميعها والتيه رعب!!

­ وماذا بعد؟؟

هناك خلف السدره تمساح اقتحم جحر ضب!!

رغم ما أنتابنا من قشعريرة جراء جسمه الضخم إلا إننا يبدوا سنألفه مقبل الأيام. في أقصى التيه تاهت بنى الخطى والغرباء اجروا لامنا المريضة عمليه اجتثوا نهديها فانسكب حليبها انحدر نحو البحر اختلط بالماء

فهاج العالم وماج حماية للبيئة الملوثة فاتوا بيضا وسود!!

احضروا معدات ضخمه تدار من السماء وطفقوا يعزلون الحليب عن الماء ونحن نشاهدهم على رؤوسنا عمائم كئيبة•

لم يعد لنا أملا للاهتداء نحو طريقنا الإسفلتي حتى البوصلة أهدتنا للمتاهات.

صرخات استنجاد أطلقناها للمغيبين و العطشى أمثالنا؟!

في الخلف ذئب يعوي فيعوي الخوف فينا ؟

يركض نحونا, له غره شقراء اخذ يجوح أمامنا بعنجهية فاجرة.!

الشمس تنزلق نحو المغيب مسرعه اخذ يطردها, ونتبعه, والشمس نحو الغرب مسرعه ويطردها, ونتبعه. هدانا نحوا طريقنا,كانت الاضواء العابرة تمر مسرعه.

اعتليناه كان سيرنا بطيئا بينما العابرون يمرون بسرعة وانسيابية مذهلة..!

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007