[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
عبيد 
التاريخ:  القراءات:(3030) قراءة  التعليقات:(17) تعليقاً  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : محمود أبو فروة الرجبي  
كان يتلظى ألما كلما تذكر أنه مجرد عبد ، وحينما أعلنت الداية أن صرخة المخاض أتت بولد ، صرخ الشيخ بأعلى صوته :

- الحمد لله .. سأعتق كل عبيدي .

لم يصدق ما يسمع . خر على الأرض ساجدا..شكر الله ،ثم ركض باحثا عن عمل ، يقيه حاجة الناس .

في طريقه صادف مجموعة من العبيد الآبقين الذين يقطعون الطريق ،قال له العبد صاحب الشعر الناعم الذي حارت في جماله كل نساء القبيلة :

- أنت الآن عبدي.

شعر بالدنيا كلها تدور ،وبالفرح النابت في صدره ينهار، فوضع سيفه على الأرض ،ثم نام عليه ،وهو يقول :

- كان صعبا عليِّ أن أكون عبدا لسيد، والأصعب أن أكون عبدا لعبد .

وضحك ضحكة لم يفهمها كل من في الأرض .

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007