[ أهلاً بالضيف الكريم ] 
للتسجيل
أنت الزائر رقم

إحصائيات الموقع

الدول المشاركة
عدد الكتَّاب
عدد النصوص
عدد الكتب
عدد التعليقات
عدد القراءات
عدد التوقيعات
عدد المشتركين
كتَّاب في الانتظار
نصوص في الانتظار
 
أخطاء صغيرة 
التاريخ:  القراءات:(5225) قراءة  التعليقات:(14) تعليقاً  إهداء لصديق طباعة التعليقات أضف للمفضلة

  قصة ، من : سمير الفيل  

أخطاء صغيرة

- 1 -


يقول أبي : أنت مقلقة . إذهبي إلى الكلية بالإيشارب .
تقول أمي : لا تضعي أحمر شفاه .لا تضعي بودرة .
يقول جدي ويده ترتعش :
لا تجلسي مع شباب ؛ ففيهم مكر ، وفسوق.

( 2)

قال لي خالد : أحبك .
مد يده وأخذ يديّ في راحتيه .
أحسست بالأعشاب تتكسر تحت جسدينا .
وبعصفور ينطلق صوب الجحيم المستعر في الأفق البعيد .
فهمت الآن لماذا تنجذب الفراشة للهب ؟
مددت ساقي بعيدا عن شجرة الجميز البنغالي.
أغرقني في بحر بلا قرار .
هما عيناه العسليتين .

( 3)
لم يكن مسموحا لي بالذهاب في رحلة الكلية إلى الأهرام .
قلت أنني ذاهبة للكلية .
كذبت على أبي وأمي وجدي .
تحت سفح الهرم حدق في ّ أبو الهول طويلا .
داريت شعري بالإيشارب ،خبأت عنقي تماما ..
مد خالد يده ونزع الإيشارب
قبلني عدة قبلات سريعة ..
..
فقمت مسرعة والدموع تملأ عينيّ .

( 4)

في طريق العودة .
أقسم لي أنه لم يقصد إهانتي .
وطلب أن أسامحه من أجل حبنا .
سألني ماذا أفعل ليكون شعري بكل هذا السواد ؟
وضع يدين مرتعشتين فوق يدي الغاضبتين.
مس ركبتي بأدب .
أحسست بأن كياني كله يرتجف
لم أعرف لماذا بكيت ثانية ؟

( 5)  

سألتني أمي فور عودتي : ما سر هذا الشحوب البادي على وجهك ؟
قلت وأنا أقذف بحقيبتي على المقعد:
المناهج صعبة جدا يا أمي .
لا أفهمها ، وبكيت في حضنها الدافيء .
قمت وغسلت وجهي
حاولت ان أمسح قبلاته من فوق وجنتيّ وشفتي ّ .
لم أستطع أبدا .
نظرت من النافذة . ورأيت الشمس تأفل .

 18/ 2/ 2006

 

 

 

w w w .    A    r    a    b    i    c    S    t    o    r    y    . n e t

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القصة العربية 2001-2007